ثلاث باحثين مغاربة يحصدون جوائز الشارقة للبحث النقدي التشكيلي

عبّــر _ و م ع 

فاز ثلاثة باحثين مغاربة بجائزة الشارقة للبحث النقدي التشكيلي في دورتها الثامنة التي تنظمها دائرة الثقافة بالشارقة بالامارات العربية المتحدة.

وتم خلال حفل نظم مساء أمس الخميس، بإمارة الشارقة، تتويج كل من فاطمة الزهراء الصغير الفائزة بالمركز الاول عن بحث بعنوان “فتنة الفنون الجديدة من التاريخ إلى الجغرافيا” و إبراهيم الحيسن الذي حل ثانيا عن بحث يتعلق ب”التشكيل العربي الراهن وكارتوغرافيا الفن الجديد”، فيما جاء إبراهيم الحجري ثالثا عن بحث بعنوان “مستقبل الفنون الجديدة العرب وفن الديجيتال”.

وضمت لجنة تحكيم الجائزة خلال دورة هذه السنة التي اختير لها موضوع “الفنون الجديدة وآفاقها في العالم العربي” كلا من الاساتذة شاكر عبد الحميد (مصر) وشربل داغر (لبنان) و فاروق يوسف (العراق).

تجدر الإشارة إلى أن الفائز بالمركز الأول ضمن هذه الجائزة يحصل على 5000 دولار، فيما ينال الحائز على المركز الثاني 4000 دولار كما يحصل محتل الرتبة الثالثة على 3000 دولار.

ويذكر أن جائزة الشارقة للبحث النقدي التشكيلي، تهدف إلى إبراز جهود الكتاب والنقاد والأكاديميين في مجال البحث النقدي التشكيلي كما تعمل على تعزيز دور النقد باعتباره عمل إبداعي مواز للعملية الفنية علاوة على تحفيز البحث النقدي التخصصي في مجالات الفنون التشكيلية والبصرية، وتسليط الضوء على دور المبدعين والاتجاهات التشكيلية وتوثيقها. حضر هذا الحفل مسؤولو الجائزة ودائرة الثقافة بالشارقة وعدد من رجال الفن والثقافة والإعلام.

loading...
loading...
loading...

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.