مذكرة إخبارية: ارتفاع أسعار المواد الغذائية والمحروقات والحسيمة ووجدة الأكثر غلاء

عبّــر _ متابعة

كشفت المندوبية السامية للتخطيط، عن ارتفاع الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك بـ 0,3 في المائة، وعزت ذلك إلى ارتفاع الرقم الاستدلالي للمواد الغذائية بـ 0,5 في المائة والرقم الاستدلالي للمواد غير الغذائية بـ  0,2 في المائة.

و أوضحت المندوبية في مذكرتها الإخبارية، أن مؤشر التضخم الأساسي، الذي يستثني المواد ذات الأثمان المحددة والمواد ذات التقلبات العالية، قد عرف خلال شهر غشت 2017 انخفاضا ب 0,1%بالمقارنة مع شهر يوليوز 2017، وارتفاعا ب 0,7% بالمقارنة مع شهر غشت2016  .

ووفق ذات المذكرة، فقد  همت ارتفاعات المواد الغذائية المسجلة ما بين شهري يوليوز وغشت 2017 على الخصوص أثمان “الخضر” ب 5,1% و”الفواكه” ب 1,3% و”السمك وفواكه البحر” ب  1,0%و”القهوة والشاي والكاكاو” ب .0,4%، فيما انخفضت أثمان “الحليب والجبن والبيض” ب 0,9% و”اللحوم” ب 0,6%. أما فيما يخص المواد غير الغذائية، فان الارتفاع هم على الخصوص أثمان “المحروقات” ب 2,3%.

وسجلت المذكرة، أن أهم الارتفاعات سجلت في الحسيمة ب 1,4% وفي وجدة وآسفي  ب1,0% وفي الداخلة ب 0,9% وفي اكادير وبني ملال و سطات والعيون ب 0,6%. فيما سجل هذا الرقم استقرارا في كل من مكناس وطنجة.

Loading...

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.