خبر صادم قادم من الجارة الجزائر والرئيس بوتفليقة في ورطة بعد خرق..

 

عبّر ـ متابعة

أنهى الرئيس الفينزويلي نيكولاس مادورو زيارته الرسمية للجزائر.

الصحف الجزائرية الصادرة صباح الثلاثاء 12 شتنبر، أبرزت أنه لم يستقبل من قبل الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، بل استقبل من قبل رئيس مجلس الأمة عبد القادر بنصالح ، وهو ما كرس الحديث مجددا بخصوص الوضع الصحي للرئيس بوتفليقة الذي لم يظهر للعلن منذ الثامن والعشرين من شهر مارس المنصرم، حين استقبل الرئيس الكونغولي دوني ساسو نغيسو.

موقع tsa سجل في نفس السياق أن ما أسمته اضطراب الأجندة الديبلوماسية للجزائر مع طول غياب الرئيس بوتفليقة” لا يقتصر فقط على زيارة الرؤساء، بل العديد من السفراء الذين لا يستقبلون إلا من قبل رئيس الديبلوماسية الجزائرية.

Loading...

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.