حراك الريف يستعد لمسيرته تحت شعار السلمية

عبّر-بيان

صـدرت لجان الحراك الشعبي بكل من مدينة الحسيمة والمناطق المجاورة بالإقليم ، بيانا مشتركاً، أعلنت فيه عن “تشبثها بمطلب الإفراج الفوري عن كافة معتقلي الحراك، ورفع العسكرة مع تحقيق الملف الحقوقي لأهالي المنطقة المحتجة”.

البيان المشترك أيضا ما أسماه القمع المخزني والاعتقالات والمتابعات والتهديدات التي يتعرض لها نشطاء الحراك الشعبي.

و شدد البيان المشترك على أن الهيئات، إتفاقت على تنظيم “أشكال نضالية موحدة في الزمان ومتفرقة عبر ربوع الريف يوم الاثنين 17 يوليوز الجاري”، مؤكداً “على التحضير الجماعي لإنجاح مسيرة 20 يوليوز بالحسيمة، بكل سلمية ورقي كعادة كافة أشكالنا النضالية الشعبية منذ استشهاد البطل محسن فكري”.

وتـابع البيان “تمسكنا بسلمية نضالاتنا واحتجاجاتنا وتنديدنا بكل محاولات المتربصين بالنضال السلمي والحضاري للحراك الشعبي، والراغبين في دفع الريف نحو الفوضى والعنف لتبرير سياسات المخزن القمعية وتوجهاتهم السياسية الفاشلة

Sponsored by SARA NETWORK
loading...
loading...

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.