السلطات الإسبانية ترحل 500 مهاجرا جزائريا نحو بلادهم

عبّــر ـ وكالات

شرعت السلطات الإسبانية، أمس الأربعاء، في ترحيل قرابة 500 مهاجر غير شرعي جزائري، وصلوا أراضيها قبل أسابيع نحو بلادهم، بعد وفاة أحدهم بمركز احتجاز في ظروف غامضة.

ونقلت وكالة الأنباء الجزائرية الرسمية، عن مصدر أمني محلي، تأكيده أنه “تم يوم أمس الأربعاء، بمدينة وهران (غرب الجزائر) إعادة 40 مهاجرا غير شرعي من إسبانيا، والذين جرى ترحيلهم عبر باخرة لنقل المسافرين للخط البحري الرابط بين (مدينة) ألميريا (جنوب إسبانيا) ووهران”.

ووفق ذات المصدر تم تسجيل “لحد الآن وصول أربع دفعات من المهاجرين غير الشرعيين بمجموع 160 شابا من المرحلين القادمين من إسبانيا”، وذلك بالتنسيق بين السلطات الجزائرية البلدين.

وجاءت هذه الخطوة بعد وفاة مهاجر جزائري، الأحد الماضي، في ظروف غامضة بمركز احتجاز بمنطقة أرشيدونا، جنوبي إسبانيا، والذي كان ضمن فوج من المهاجرين غير الشرعيين وصلوا السواحل الإسبانية خلال أكتوبر، وديسمبر الماضيين، في قوارب.

Loading...

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.