التحالف العربي لدعم الشرعية باليمن يقرر إنهاء مشاركة قطر

عبّر-الأناضول

أعلنت قيادة التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن أنها “قررت إنهاء مشاركة دولة قطر في التحالف”.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية الرسمية عن بيان لقيادة التحالف أن هذا القرار جاء بسبب ما قالت أنها ممارسات قطر ” التي تعزز الإرهاب ، ودعمها تنظيماته في اليمن ومنها القاعدة وداعش ، وتعاملها مع المليشيات الانقلابية في اليمن مما يتناقض مع أهداف التحالف التي من أهمها محاربة الإرهاب”.

ولم يصدر بعد بيان رسمي من قطر رد على تلك الاتهامات، إلا أن قطر عادة تؤكد مكافحتها للإرهاب، ودعمها جهود التحالف لدعم الشرعية في اليمن.

ويأتي هذا البيان متزامنا مع إعلان السعودية – التي تقود التحالف- ومصر والإمارات والبحرين (الأعضاء في التحالف) قطع العلاقات الديبلوماسية مع قطر.

كما يأتي هذا البيان بعد يومين من إعلان قطر إصابة 6 من منتسبي قواتها المسلحة المشاركة في التحالف العربي عند “قيام القوات المسلحة (القطرية) المرابطة على الحدود الجنوبية للمملكة العربية السعودية بمهامها لدحر قوات العدو (في إشارة لمسلحي جماعة أنصار الله “الحوثيين”) عن أراضي المملكة”.

ومنذ 26 مارس 2015، يشن التحالف العربي عمليات عسكرية في اليمن ضد الحوثيين وقوات الرئيس السابق، علي عبد الله صالح، بمشاركة قطر، استجابة لطلب للرئيس عبد ربه منصور هادي، بالتدخل عسكريا.

التدخل العسكري جاء لمحاولة منع سيطرة عناصر الجماعة وقوات صالح على كامل البلاد، بعد سيطرتهم على العاصمة ومناطق أخرى بقوة السلاح.

وبدأت مشاركة قطر في العملية العسكرية بـ 10 مقاتلات حربية، قبل أن تدفع بنحو ألف جندي إلى اليمن مزودين بعتاد ومعدات عسكرية حديثة.

وسبق أن أعلنت قطر مقتل 4 من جنودها ضمن التحالف؛ أحدهم في نوفمبر 2015، و3 في سبتمبر 2016.

loading...

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.