بداية انسحاب القوات الأمنية من الحسيمة وأنباء عن قرب انفراج في الأزمة بشكل كامل

عبّر-متابعة

تحول جديد في قضية “حراك الريف”، حيث قالت مصادر مطلعة، إن القوات الأمنية، انحسبت من بعض الأماكن بمدينة الحسيمة، وهو ما فسره بعض المتتبيعن، كون القضية التي شغلت الرأي العام بدأت تقترب من نهايتها.

وتعليقا منها على هذا المستجد الجديد، قالت نوال بنعيسى زعيمة “الحراك” على صفحتها بالفايسبوك بالحرف “يبدو أن القوات القمعية تم الإفراج عنها بعدما اعتقلت في الريف بقرارات متهورة من وزارة الداخلية .لذلك نقول لهم طريق السلامة رغم عنفكم وإرهابكم لساكنة الريف فنحن نقول لكم طريق السلامة وعاش الشعب” قبل أن تضيف ”بدأت حافلات تخرج من الحسيمة تقل القوات ولكن بالطبع لن يسحبوا جميع القوات لذلك يجب أن نركز على عدم التصادم معهم فنحن منذ 7 أشهر سلميين لن يجرونا إلى مخططهم الإرهابي. سنركز على السلمية والصمود”.

Sponsored by SARA NETWORK
loading...
loading...

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.