“التصرفات النبوية السياسية” للعثماني يلقى انتقادا واسعا

عبّــر ـ متابعة

لقي طرح رئيس الحكومة سعد الدين العثماني لكتاب “التصرفات النبوية السياسية”من تأليفه انتقادات واسعة، إذ تساءل مجموعة من المتتبعين عن مدى تطبيق العثماني كرئيس حكومة لمنهاج النبي عليه الصلاة والسلام في تدبير شؤون البلاد.

واستفسر معلقون على تدوينة العثماني المتضمنة لصورة غلاف الكتاب والتي تشير إلى مضمونه في بضع أسطر دراسة أصولية لتصرفات الرسول بالإمامة، عن ” هدا كلام فقط في كتب ام تطبقه على ارض الوطن”.

وأشار العثماني في تدوينته التعريفية بالكتاب إلى انه عبارة  عن ركزت الدراسة على “التصرفات النبوية السياسية”، باعتبار أهميتها في مقاربة الفقه السياسي من منظور إسلامي، بدء بطبيعة الممارسة السياسية للنبي الكريم، باعتبارها تدبيرا دنيويا مؤقتا، وعلاقتها بمقامي النبوة والرسالة، وانتهاء بالأسس التي على المسلمين أن يبنوا عليها حياتهم السياسية والتصورات التي من المنطقي أن يحملوها في موضوع طبيعة الدولة ووظائفها وطبيعة الممارسة السياسية عموما. فعسى أن يكون هذا البحث إسهاما منهجيا لتجلية آفاق التغيير الضروري في ذلك.

Sponsored by SARA NETWORK
loading...
loading...

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.