في حدث أغرب من الخيال بقلعة السراغنة..بينما كان الفقيه يغسل ميتا استفاق الأخير وتوفي الفقيه

عبّر ـ متابعة

في حادثة غريبة، اشرات مصادر متطابقة، أن فيلاج اولاد بوزرواطة مدينة العطاوية اقليم قلعة السراغنة، شهد يوم امس الجمعة حدثا نادر الوقوع تمثل في وفاة مصلي بالمسجد، وبعد تسليمه وهو يقيم صلاة الجمعة بين المصلين، حيث تفاجئ الموجودين بسقوطه مغشيا عليه، تم نقله للمستشفى المركزي واقر الفحص الطبي ان الرجل توفي تماما..

وبعدما سلمت جثته لذويه قصد دفنه وبينما فقيه المسجد يقوم بتغسيله استفاق الرجل عاريا من على المغسلة.. بينما اصيب الفقيه بسكتة قلبية من هول ما شاهد صادما..

والغريب في الأمر أن المتوفى سابقا هو من دفن الفقيه وسار في جنازته ..

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق