خاص: هذا هو مصير مول”الكانيط” بعد تقديمه في حالة اعتقال الى محكمة القنيطرة

عبّر ـ الرباط

بعدما توصلت الشرطة القضائية بمنطقة أمن المهدية بالتنسيق مع المصلحة الولائية للشرطة القضائية بالقنيطرة الخميس المنصرم إلى هوية المشتبه في تصويرهم شاباً أثناء استخراج مادة صلبة من دبره عبارة عن قنينة مشروب غازي “كانيط” الأسبوع الماضي أثناء إجراء عملية جراحية له، كما تم الاهتداء ايضا الى المعني بالامر، والذي اكتشف في الاخير انه يعاني الشذوذ، عكس ما صرح به في السابق وما روجت له مصادر صحفية، من كونه تعرض للاعتداء من قبل مجهولين..

و أوضح مصدر موثوق أن الشرطة القضائية بالقنيطرة، عملت بناءا على تعليمات النيابة العامة، على اعتقال الشاذ احتياطيا على خلفية تهم تتعلق اساس بإهانة الضابطة القضائية والشذوذ الجنسي، بعد تراجعه عن اقواله واعترافه بالفعل المخل..

وتضيف ذات المصادر، أن وكيل الملك بابتدائية القنيطرة، قد اطلق سراح الشاذ يوم امس الإثنين بكفالة 2000 درهم وحدد جلسة للحكم في القضية التي اثارت اهتمام الراي العام الوطني، وتسببت في انعكاسات سلبية على موثقي الفيديو داخل مستشفى الإدريسي بالقنيطرة.

loading...
loading...

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.