أبو حفص يؤيد رفض المحكمة إجبار زوجة على معاشرة زوجها ويعتبره “اغتصاب زوجي” ومغاربة يتهمونه بالتحريض على الزنا والفساد

فسحة كتب في 5 مايو، 2022 - 18:39 تابعوا عبر علىAabbir DMCA.com Protection Status
أبو حفص

تعرض محمد عبد الوهاب رفيقي الملقب ب”أبو حفص”، والباحث في الفكر الإسلامي، لهجوم لاذع على مواقع التواصل الاجتماعي، بسبب موقفه المؤيد لقرار المحكمة الابتدائية بالرباط، القاضي برفض إجبار زوجة على معاشرة زوجها.

ووصف أبو حفص رفض المحكمة للدعوى القضائية التي رفعها الزوج ضد زوجته، بسبب امتناعها عن معاشرته جنسيا رغم عقد الزواج الذي يجمعهما، ب”الحكم الجريء والشجاع”.

واعتبر أبو حفص في تدوينة على صفحته الفايسبوكية، أن هذا الحكم يعد دافعا لإعادة النظر في قضايا ما أسماها “تجريم الاغتصاب الزوجي”، مشيرا إلى أن القانون المغربي المبني على الفقه التقليدي لا يؤمن بـ”الاغتصاب الزوجي”.

وتساءل نشطاء منصات التواصل الاجتماعي عن البديل لهذا الزوج إن لم يشفع له عقد الزواج في أن يعاشر زوجته بالحلال، معتبرين أنه لا مناص للزوج من الزواج بأخرى أو السقوط في مستنقع الزنا والفساد مادام بشرا له غرائز جنسية ستدفع للبحث بأي وسيلة لإشباعها.

واتهموا أبو حفص بالتشجيع على الزنا والفساد والطلاق والتفكك الأسري، وتحريضا للنساء على التمرد على أزواجهن والامتناع عن القيام بدورهن الأساسي في المعاشرة الزوجية.

واستغرب كثيرون موقف أبو حفص مع أنه يعلم علم اليقين حكم الزوجة التي تمتنع عن معاشرة زوجها جنسيا في كتاب الله، مشددين على أن شرع الله لا يتبدل بتغير الزمان والمكان ولا بتغير حال الشيخ السلفي إلى فقيه عصري حداثي كل همه إرضاء أعداء الدين لينسيهم في مزالقه في سالف الأيام.

وفي هذا الصدد، علق أحد النشطاء مخاطبا أبو حفص:”أنسيت أن المرأة التي تمتنع عن معاشرة زوجها تلعنها الملائكة؟!!”.

وعلق ناشط آخر منتقدا أبو حفص:”فكرة الاغتصاب الزوجي مستمدة من الثقافة الغربية، كان الأجدر أن تعطي سندا شرعيا لتنور عقولنا. ماذا تقول عن المرأة التي دعاها زوجها إلى الفراش فامتنعت؟ لقد أعطى الشرع كلمته. فمن أنت حتى تلصق بالشرع ما هو ليس منه؟ فالأولى أن نتكلم عن المودة والرحمة بين الزوجين التي تكلم عنهما القرآن. أظنك تبحث عن البوز ليس إلا”.

وأضاف آخر قائلا:”هذا الحكم مقلق جدا بالنسبة للمتزوجين و الذين في طريق الزواج و سيشجع النساء الأخريات على التمرد ويشجع على الزنا بشكل غير مسبوق… إذا امتنعت المرأة عن القيام بدورها الأساسي اي المعاشرة الزوجية فقد ينتج عنه الطلاق أو خروج الزوج للبحث عن المتعة خارج البيت و هذا ضد تعاليم الدين”.

يشار إلى أن قسم قضاء الأسرة التابع للمحكمة الابتدائية بالعاصمة الرباط، أصدر مؤخرا حكما قضائيا رفض من خلاله طلب زوج إجبار زوجته على معاشرته جنسيا مع النفاذ المعجل رغم وجود عقد الزواج بينهما، في سابقة مثيرة.

زربي مراد ـ عبّر 

في سابقة.. محكمة الأسرة بالرباط ترفض دعوى زوج لإجبار زوجته على المعاشرة كونه لم يدخل بها بعد..!!

اترك هنا تعليقك على الموضوع