روسي يقتل أبنه الرضيع بعظه بعد أن ازعجه بصراخه

عبّر-متابعة 

فتحت السلطات القضائية الروسية تحقيقا جنائياً ضد رجل يشتبه بقتله طفله الرضيع في شهره الثالث بعد قيامه بضربه وعضه.

وقالت زوجة المشتبه به 25 عاما للشرطة إنها وجدت طفلها ميتا عندما عادت إلى البيت من العمل، صباح يوم الاثنين، وعلى جسمه آثار الضرب والعض.

وقال المتحدث باسم فرع هيئة التحقيق الروسية في إقليم كراسنويارسك في غرب سيبيريا إن المشتبه به زعم أنه حاول تهدئة الطفل عندما أخذ يصرخ من البكاء، من ثم ضربه بيده على الوجه مرتين، وعضه في جسده.

وفتحت السلطات قضية جنائية بموجب مادة “مقتل قاصر” من القانون الجنائي للكشف عن ملابسات الواقعة.

وللزوجين طفلة أخرى تبلغ سنة وثمانية أشهر من العمر، وكانت عند أقاربها في يوم الواقعة.

وأمرت السلطات بإخضاع المشتبه به لفحص طبي لمعرفة ما إذا كان في حالة سكر أو تحت تأثير المخدرات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق