‪ ‪

الضحى تتكبد خسائر بالملايير و زبنائها في ورطة حقيقية..فيديو

محمد بالي ـ عبّر 

 

كشفت أرقام رسمية صاتدرة عن مجموعة الضحى العقارية أن رقم معاملات الشركة هوى بشكل مهول خلال سنة 2018 التي ودعناها مقارنة بما حققته سنة 2017، وهو ما أثر بشكل مباشر على الأرباح التي انتقلت من 866 مليون درهم إلى 410 مليون درهم فقط مع متم دجنبر الماضي.

 

وحسب إدارة المجموعة، فإن هذا التراجع والمقدر بحوالي 44 في المائة يعود إلى إلى “إعادة تشكيل بعض المشاريع الخاصة بميزانية سنة 2017،” لكن دون أن تقدم أي تفاصيل إضافية.

 

للإشارة فإن الشركة تعرضت ولا تزال لحملة انتقادات واسعة من طرف المواطنين الذين اقتنوا شققها الاقتصادية، حيث اشتكوا من الغش في البناء والتشطيبات ، إذ اختار عدد كبير منهم اللجوء إلى القضاء، الشيء الذي أثر كثيرا على سمعة مجموعة الضحى.

 

وتتعمد الشركة حسب متضررين الى التعامل مع مقاولات مغمورة وغير مهنية، وقليلة الكفاءة ، وتسلمها مشاريع عملاقة غالبا ما تكون بنايات على الورق وهي في الواقع مشبوهة ولا تستجيب لدفتر التحملات، يجتمع في الخرق كل من المجموعة ذاتها ومكاتب الدراسات المتعاقد معها، وهو ما دفع بالمواطن المغربي الى تفادي الشركة في الوقت الذي لا يزال فيه زبنائها غارقون في مشاكل لا تعد ولا تحصى..

 

هذا، وبالإضافة الى المشاريع داخل الوطن، تكبدت شركة الصفريوي خسائر بالملايير في دول افريقية اخرى..

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق