مرشحون أمريكيون من أصول إفريقية يدخلون التاريخ بعد انتخابهم

أخبار دولية كتب في 9 نوفمبر، 2022 - 20:00 تابعوا عبر على Aabbir
مرشحون أمريكيون

دخل العديد من المرشحين الأمريكيين من أصل إفريقي التاريخ، بعد أن تم انتخابهم برسم اقتراع التجديد النصفي، الذي جرى الثلاثاء في الولايات المتحدة.

 

وهكذا، تم انتخاب الديمقراطي ويس مور حاكما لولاية ميريلاند، قرب العاصمة واشنطن، ليصبح بذلك أول آفرو أمريكي يشغل هذا المنصب في هذه الولاية.

 

بدوره، أصبح الديمقراطي الآفرو لاتيني، ماكسويل فروست، البالغ من العمر 25 سنة، أصغر عضو في تاريخ الكونغرس الأمريكي.

 

وفي ميريلاند كذلك، تم انتخاب الديمقراطي أنثوني براون، أول مدع عام أسود في الولاية، فيما أصبحت الديمقراطية أندريا كامبل في ماساتشوستس أول سيدة سوداء في تاريخ الولاية، يتم انتخابها في منصب المدعي العام.

 

وبالنسبة للعديد من أفراد مجتمع السود، فإن التمثيلية السياسية تعد محركا لتحقيق التقدم في مجال المساواة العرقية ومساءلة المؤسسات الحكومية.

 

وقد عرفت تمثيلية المجتمع الأمريكي الإفريقي، في البرلمان وفي المناصب القيادية، تناميا مطردا خلال العقد الماضي.

 

ويشكل المنتخبون السود في مجلس النواب الحالي حوالي 13 في المائة، وهو ما يعادل تقريبا الحصة الإجمالية داخل المجتمع. بيد أن ثلاثة فقط من أعضاء مجلس الشيوخ هم من السود – جميعهم رجال – وأربعة فقط من السود خدموا كحكام على مدار تاريخ الولايات المتحدة.

 

عبّــر ـ وكالات

اترك هنا تعليقك على الموضوع