‪ ‪

نهاية غير متوقعة لخليجي بالمغرب

 

عبّر ـ صحف

 

رفض قاضي الحكم بالمحكمة الابتدائية ببلدية امنتانوت، أخيرا، طلب دفاع الخليجي المعتقل، من أجل النصب والاحتيال وربط علاقة رذيلة خارج إطار الزواج، والقاضي بتمتيعه بالسراح المؤقت مع كفالة مالية ضمانة الحضور، ليتم إرجاعه إلى المركب السجني الأوداية.

 

وأودع وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية المذكورة، مساء الخميس 22 نونبر الماضي، المتهم الخليجي بالنصب والاحتيال، بسجن الاوداية، بعد استنطاقه رفقة خطيبته في محضر قانوني، وإحالتهما على قاضي التحقيق من أجل تعميق البحث، والذي قرر بدوره بعد استنطاقهما لمرتين فقط، قبل إحالة القضية على الهيأة القضائية لانطلاق محاكمتهما.

 

ويذكر أن عناصر الدرك الملكي بامنتانوت، اعتقلت مساء الثلاثاء 20 نونبر الماضي، المتهم الخليجي، بعد متابعته من قبل النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية بمدينة الدار البيضاء من أجل النصب والاحتيال على عدد من المواطنين المغاربة في مبالغ مالية مهمة.

 

وجاء إيقاف الظنين إثر كمين محكم بأحد الدواوير التابعة للجماعة القروية سيدي غانم بدائرة امنتانوت، بالإقليم ذاته بعد أن تعرف الضحايا على مكان وجود رجل الأعمال المسمى ” بدر س ال “، المتحدر من سلطنة عمان، والمقيم بالبيضاء، و الذي حل ضيفا لدى عائلة خطيبته بجماعة سيدي غانم، حيث يستعد بمعية لعقد قرانهما.

 

وأفاد مصدر مطلع، أن المتهم نصب على ضحاياه البالغ عددهم 6 أشخاص في مبالغ مالية ، بعد أن توسط بينهم وبين المتهم سائق سيارة أجرة كانوا على متنها سويا في اتجاه أحد شوارع المدينة، حيث اقترح على السائق البحث عن أشخاص لهم استعداد للعمل بسلطنة عمان في إطار عقود عمل.

 

 

 

تفاصيل جديدة في قضية فيديوهات راقي بركان

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق