الملك يدعو الأغلبية والمعارضة لمواكبة دينامية الإصلاح بالعمل الجماعي كفريق واحد

كبيرة بنجبور ـ الرباط

دعا الملك محمد السادس البرلمانيين والبرلمانيات إلى تحمل المسؤولية وإلى بذل المزيد من العمل الجاد، والتعبئة الجماعية وقيام كل شخص من مكانه بدوره.

وحث جلالته في خطابه الذي ألقاه قبل قليل خلال افتتاحه للدورة التشريعية الثالثة،  البرلمانيين من الأغلبية والمعارضة على تحمل المسؤولية والمشاركة في دينامية الإصلاح الذي تعرفه بلادنا، والعمل كأسرة واحدة متكاملة “لا فرق بينكم، مثلما أنكم ترتدون اليوم لباسا واحد، رغم اختلافاتكم السياسية”، مشددا على أن الأهم العمل الجماعي.

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق