جثة رجل ميت بسطات تستنفر رجال والي الأمن الجديد

نبيل أبوزيد ـ عبّــر

 

استفاقت ساكنة مدينة سطات صبيحة اليوم الجمعة 11 يناير، على واقعة جريمة قتل بشعة راح ضحيتها خمسيني بالقرب من ثانوية الرازي.

 

 

وبعد علمها بالخبر هرعت السلطات المحلية وعناصر ولاية أمن سطات بكل تلويناتها، التي حلت بمصرح الجريمة وحاصرت المكان لجمع بعض الأدلة والبراهين التي قد تفيد في البحث للكشف عن الجاني أو الجناة، ومعرفة أسباب ومسببات هذه الجريمة البشعة التي استفاقت عليها ساكنة سطات قبل صلاة الجمعة.

 

 

كما أمرت النيابة العامة بمحكمة الإستئناف بسطات، بفتح تحقيق شامل والبحث عن الخيط الرفيع لمعرفة قصة النازلة، وتم تحويل الجثة للمستشفى الحسن الثاني بتعليمات من نفس النيابة لإخضاعها للتشريح الطبي لمعرفة أسباب الوفاة الحقيقية التي من شأنها مساعدة المحققين لتوقيف الفاعل أو الفاعلين الحقيقيين.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق