منيب: هناك من يحتكر الماء ويقوم بتعبئته في قننيات ليتم بيعه للمواطنين

سياسة كتب في 5 فبراير، 2024 - 17:00 تابعوا عبر على Aabbir
منيب
عبّر

 

وجهت النائبة البرلمانية، نبيلة منيب، يوم الأحد 04 فبراير الجاري، انتقادات للجهات التي تستغل الثروة المائية لتحقيق الأرباح، مُحمّلة الدولة مسؤولية ذالك.

 

وقالت منيب في تصريح لها على هامش حضورها لمهرجان خطابي نظمه الفرع المحلي لحزب الاشتراكي الموحد بمدينة وجدة، إن المهرجان تزامن مع الاحتجاجات التي تشهدها مدينة فجيج رفضا لخوصصة قطاع الماء.

 

وكشفت النائبة البرلمانية، أن ساكنة المدينة تطالب بأن يخضع الماء للتدبير من طرف الأهالي، رافضين تسليعه خشية ارتفاع فواتيره. مؤكدة أنها ضد تسليع الماء والكهرباء والذي عبّرت عنه أكثر من مرة.

 

واعتبرت منيب أنه على” الدولة أن تتحمل مسؤوليتها في هذا المجال لأنها فتحته للريع والاحتكار”. مشيرة إلى أن هناك من يحتكر الماء ويقوم بتعبئته في قننيات ليتم بيعه للمواطنين.

 

ولفتت المتحدثة ذاتها، إلى أن محتكري الماء هم ” أناس لا يرحمون ولا يشفقون”، ناهيك عن غياب تنافسية حقيقية.

 

احتجاجات فجيج

 

وتواصل ساكنة مدينة فجيج منذ أزيد من ثلاثة أشهر؛ احتجاجاتها ضد قرار تفويت تدبير قطاع الماء والكهرباء إلى شركة “مجموعة الشرق للتوزيع” الخاصة.

 

وتطالب الساكنة، المجلس الجماعي بسحب القرار الذي اتخذه دون التشاور معها، مؤكدة أن الماء يعتبر من الأشياء المقدسة التي تدخل في الموروث الثقافي والشعبي لديهم.

تابعنا على قناة عبّر على الواتساب من هنا
تابع عبّر على غوغل نيوز من هنا

اترك هنا تعليقك على الموضوع