‪ ‪

المدرسة الوطنية للصحة العمومية تنخرط ضمن الشبكة العالمية الانتقائية “TropEd”

عبّر ـ وكالات

 

قام الجمع العام لشبكة “tropEd”، الذي انعقد يوم الخميس 24 يناير 2018 بمدينة لشبونة، بالتصويت لفائدة المدرسة الوطنية للصحة العمومية من أجل الانضمام لهاته الشبكة الانتقائية التي تجمع مؤسسات الصحة العمومية المَرمُوقَة من مختلف القارات.

وأشار بلاغ لوزارة الصحة أن خبراء من الشبكة العالمية قاموا بإجراء زيارة تقييمية للمدرسة الوطنية للصحة العمومية “ENSP ” في أكتوبر 2017، على إثر تقديم طلب الترشيح وعرض الملف على أنظار الجمع العام من طرف مدير المدرسة الوطنية للصحة العمومية، حيث تمت دراسة التقرير الصادر والدفاع عنه في خطوة أخيرة خلال اجتماع الجمع العام بلشبونة.

وأضاف البلاغ أن انخراط المدرسة الوطنية للصحة العمومية في شبكة “tropEd” سيعزز انفتاح المدرسة على البيئة التعليمية الدولية، وسيضع المؤسسة على مسار المتطلبات التي تحددها المؤسسات المعروفة عالميا، كما سيمكن المدرسة الوطنية للصحة العمومية من مواصلة مهمتها لبلوغ التميز في مجال التكوين لفائدة أطر ومسؤولي المنظومة الصحية المغربية، وذلك عبر وضع برامج تكوينية معترف بها وطنياً ودوليا.

وذكر البلاغ أن شبكة “tropEd” تُدْمِجُ مفهوم الصحة العامة، بهدف نشر المعارف المتعلقة بمواضيع مثل: تعزيز الصحة والوقاية، التكفل بالأوبئة والمشاكل الصحية وإدارة وتحسين النظم الصحية. كما تُوَفِّرُ الشبكة التي تُركِّز على مجال التكوين والتربية، اعتمادات بالنسبة للوحدات والدروس التكوينية التي تُنظمها، وذلك وفقًا للمعايير الدولية المُرتكِزة على الجودة. وبالإضافة إلى ذلك تُسَهِّلُ الشبكة تبادل الخِبرات وتَنقل المدرسين والطلبة بين المؤسسات الأعضاء.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق