‪ ‪

استشعار ركاب الرحلة السابقة للخطر وحديث عن أن انجراف تربة السكة قد يكون سبب الفاجعة

التجنيد

كبيرة بنجبور ـ عبّــر 

 

أكد عدد من الركاب الذين كانوا على متن القطار الذي سبق القطار السريع الذي انقلب صباح اليوم الثلاثاء، أنهم استشعروا هزات للقطار على مستوى المنطقة ببوقنادل وأنهم احتجوا على ذلك فور نزولهم بالقنيطرة، واستنكروا التلاعب بسلامة المسافرين.

 

وطالب المسافرون الذين استشعرو قوة الهزات وخطورتها على مستوى تلك المنطقة المسؤولين بمحطة القنيطرة، بالتأكد ومعاينة السكة التي هوت بسبب انجراف التربة، حسب ما تداوله بعض الركاب، وتوقيف الرحلات إلى حين تسوية الأمر لتجنب أي كارثة.

 

ووقعت الحادثة في القطار الموالي بنفس المنطقة ببوقنادل، وهو الأمر الذي ينتظر أن يوضحه المكتب الوطني للسكك الحديدية عند عرضه لتفاصيل وأسباب الحادث.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق