مدير المنظمة العربية للتنمية الإدارية يشيد بالملك

عبّر ـ وكالات

قال المدير العام للمنظمة العربية للتنمية الإدارية، ناصر القحطاني، إن صاحب الجلالة الملك محمد السادس، جعل، منذ توليه الحكم سنة 1999، من إصلاح الإدارة، ورشا مجتمعيا كبيرا من أجل النهوض بالتنمية المحلية على كافة الأصعدة.

وأضاف القحطاني في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، على هامش حفل أقامته السفارة المغربية، مؤخرا، بالقاهرة بمناسبة الذكرى التاسعة عشر لاعتلاء صاحب الجلالة الملك محمد السادس عرش أسلافه المنعمين، أن المغرب قطع أشواطا كبيرة في في النهوض بالإدارة، مشيرا إلى أن السياسية التي تنهجها المملكة بقيادة جلالة الملك، في الإصلاح الإداري “رائدة وفعالة”.

وسجل أن التجربة المغربية في مجال التنمية الإدارية عرفت خلال السنوات الماضية “قفزة كبيرة” رغم محدودية الموارد، مؤكدا أن كل المؤشرات “تدل على أن الاصلاح الإداري في المغرب ورش مؤسساتي ساهم في تحديث الإدارة العمومية”.

وأشار إلى أن النموذج المغربي في التنمية الإدارية على الصعيد العربي يحتذى لنجاعته وفاعليته، مضيفا “نحن معجبون بهذه التجربة الغنية ونقدرها وأملنا في أن تستمر وفق الأهداف المسطرة” .

وعلى صعيد متصل، قال القحطاني إن المملكة المغربية تشهد تطورا نوعيا على كافة المستويات، مضيفا “أنا متفائل وأتوقع أن يشهد المغرب في العشر سنوات القادمة إقلاعا حقيقيا في كل المجالات الحيوية، وهذا ليس مجاملة أو شعارات بل مشاعر حقيقية نؤكدها في كل المناسبات المتاحة بالنظر للسياسة الناجعة التي ينهجها ملك المغرب”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق