الأمن الفرنسي يعتقل المتورطين في إطلاق نار على شبان مغاربيين

عبر _ وكالات

ذكرت وسائل إعلام فرنسية، اليوم السبت، أنه جرى مساء أمس توقيف شخصين يشتبه في ضلوعهما في عملية إطلاق نار في حادث ذو خلفية عنصرية في حق مجموعة من الشباب ذوي أصول مغاربية في مدينة بون (شرق فرنسا).

وأشار المصدر ذاته إلى أنه “تم اعتقال شخصين يشتبه في أنهما وراء الحادث الذي خلف إصابة سبعة شبان مغاربيين في 29 يوليوز المنصرم في بون بطلقات نارية، وتم وضعهما تحت الحراسة النظرية “.

واتهمت النيابة العامة في ديجون، في بيان تناقلته وسائل إعلام محلية ، المتورطين “بجريمتي العنف ومحاولة القتل” ، خصوصا وأن الحادث له دوافع عنصرية ترتبط بالعرق والدين.

وكان المشتبه فيهما قد قصدا في ليلة 29 يوليوز الماضي مجموعة من الشباب المغاربيين في حي سان جاك الشهير في بون، وهما على مثن سيارتهما قبل أن يعمدا إلى مهاجمتهم بطلقات نارية أسفرت عن إصابة سبعة شبان تتراوح أعمارهم ما بين 18 و 25 عاما بجروح متفاوتة الخطورة.

وقد خلف هذا الحادث العنصري ضجة كبيرة بين سكان المدينة، حيث تجمع عشرات الأشخاص في موقع إطلاق النار دعما للضحايا وعائلاتهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق