منتخب التشيلي يطالب بالتواجد في كأس العالم بدلًا من الإكوادور والمفاجأة في السبب..!

رياضة كتب في 7 مايو، 2022 - 18:36 تابعوا عبر علىAabbir DMCA.com Protection Status
كأس العالم

قدم الاتحاد التشيلي لكرة القدم، بتقديم طلبًا مفاجئًا إلى الفيفا، من أجل منحها بطاقة التأهل لكأس العالم 2022 على حساب منتخب الإكوادور.

وقالت تشيلي في طلبها إن هذه الخطوة تأتي بسبب إشراك الإكوادور للاعب غير مؤهل في المشاركة في تصفيات أمريكا الجنوبية للمونديال.

واللاعب المعني هو المدافع بايرون كاستيلو، الذي ورد أنه ولد في كولومبيا قبل ثلاث سنوات من التاريخ المذكور في وئائق حصوله على الجنسية الإكوادورية لتمثيل المنتخب هناك.

وتنص لوائح الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، على أن استخدام لاعب غير مؤهل يمكن أن يؤدي إلى العديد من العقوبات، وتأمل تشيلي في أن يكون هذا هو الحال للتواجد في مونديال قطر.

وتعتمد كذلك على التحقيقات الموسعة التي أجريت على مدار السنوات الماضية، حول فرض عقوبات على 75 لاعبًا شابًا تم تسجيلهم في الإكوادور باستخدام وثائق مزورة ومنهم كاستيلو.

ومن جانبه قال إدواردو كارليزو المحامي الذي يمثل الاتحاد التشيلي لصحيفة “نيويورك تايمز:”لقد تفاجئنا من كمية ونوعية المعلومات والأدلة المتاحة لدينا بخصوص هذه القضية”.

وأشار في تصريحات لصحيفة “ماركا” الإسبانية:”لقد قدمنا شكوى إلى الاتحاد الدولي حول استدعاء بايرون مع المنتخب الإكوادوري، وحققنا بأنفسنا في القضية واتضح أنه ولد في كولومبيا”.

واستكمل:”ما نعلنه بشكل قاطع هو أن بايرون خافيير كاستيلو سيجورا ولد في توماكو، كولومبيا، في 25 يوليو 1995، وأما الاسم الآخر له وهو بايرون ديفيد كاستيلو سيجورا فهو شبح غير موجود”.

وواصل حديثه:”تحتوي القضية على سرد قوي للغاية يعتمد على المستندات التي توضح عملية التزوير، كل شيء بدأ في عام 2012 في مقاطعة جواياس مع نادي نورث أمريكا، حيث تم تسجيل بايرن في هذا النادي، ليقود الاتحاد الإكوادوري نفسه بالتحقيق مع النادي بخصوص تزوير مستندات اللاعب وتم اعتقال العديد من الموظفين بسبب هذا الأمر”.

وأوضح بابلو ميلاد رئيس الاتحاد التشيلي:”بناءً على جميع المعلومات والوثائق التي تم جمعها، نحن نفهم أن الحقائق خطيرة للغاية وعلى الفيفا التحقيق فيها بدقة”.

يذكر أن الإكوادور احتلت المركز الرابع بتصفيات أمريكا الجنوبية لكأس العالم، لتتأهل بشكل مباشر للبطولة لتتواجد رفقة قطر والسنغال وهولندا بالمجموعة الأولى.

وأما تشيلي فقد احتلت المركز السابع مع بيرو التي تتجه إلى مباراة فاصلة بين القارات وبعدهما كولومبيا، ولكن كاستيلو لم يلعب أمام أي من المنتخبين.

يذكر أن هذه المحاولة ليست الأولى للتحقيق في تصفيات كأس العالم، حيث سبق أن طلبت الجزائر لإعادة مباراتها مع الكاميرون، ونفس الأمر لمصر أمام السنغال ولكن لم تتغير النتيجتين مع اكتفاء الفيفا بفرض عقوبات على المتورطين مثل الغرامة المالية واللعب بدون جمهور.

عبّر ـ مواقع 

اترك هنا تعليقك على الموضوع