قائمة الأسود..جاهزية “الحدادي” تثير استغراب “النشطاء” وتعيد النقاش حول اختيارات الركراكي

رياضة كتب في 14 سبتمبر، 2022 - 12:00 تابعوا عبر علىAabbir DMCA.com Protection Status
الحدادي

سجال قديم جديد أعاده لاعب المنتخب الوطني لكرة القدم ونادي اشبيلية سابقا منير الحدادي، بعدما تمت عليه المناداة بشكل رسمي لتعزيز صفوف الأسود في المبارتين الوديتين المرتقبتين أمام كل من الشيلي، والباراغويا، استعدادا لمونديال قطر.

 

واستغرب متتبعون لتواجد الحدادي رفقة الأسود، رغم عدم الجاهزية، وكذا تدني مستواه الكروي، وهو الأمر الذي عبر عنه الكثير من النشطاء في عالم الكرة الوطنية باستغراب في فضاءات التواصل الإجتماعي.

 

وكتب أحد النشطاء حول استدعاء الحدادي الى قائمة المنتخب، “بدون تنافسية ولا جاهزية، ولم يقدم أي إضافات في مبارياته مع المنتخب الوطني، ومع ذلك مكانته مضمونة هناك شيئ ما بين السطور لم نراه”.

 

ذات المبرر، وهو عدم الجاهزية حرم لاعبين آخرون من الإلتحاق بصفوف المنتخب المغربي، رغم مهاراتهم الكروية والتألق في ملاعب العالم حمد الله نموذجا، وهو هداف من الطراز العالي يحرم من الإستقدام الى المنتخب بمبرر عدم التنافسية الغائبة عن الحدادي، وهو الأمر الذي لم يستسغه العديد من المتتبعين.

 

وشغل الحدادي في وقت سابق الإعلام الرياضي الوطني، بسبب اختياره بشكل صريح الماتادور الإسباني، ولعبه لبعض الدقائق معه، وهو الأمر الذي ندم عليه اللاعب في وقت لاحق، خصوصا بعد إهماله من طرف الإسبان وإدارة الظهر له، لترافع عنه الجامعة أمام المحاكم المختصة لعودته الى عرين الأسود بشكل ما زال لم يقنع ولم يرضي الجمهور المغربي.

 

ووافق بعض الإعلاميين والنشطاء قرار الناخب الوطني بإستدعاء منير الحدادي، ورأوا فيه نباهة وتبصرا من الركراكي، لإعتبار علو كعب ومهارة اللاعب الذي لم يلق إنسجامه بعد مع العناصر الوطنية، وبإمكانه تقديم الإضافة التقنية المرجوة منه في قادم الإستحقاقات.

 

ودافع المؤيدون على قدوم الحدادي الى المنتخب، بأن له مباريات مثالية ونموذجية مع نادي اشبيلية، وكذا برشلونة، وسجل من جميع الزوايا، لكن ينقصه التوظيف الجيد والتموضع المثالي رفقة الأسود لإعطاء ما يتمناه منه الجمهور المغربي.

 

فؤاد جوهر ـ عبّــر

تابعوا عبر علىAabbir

اترك هنا تعليقك على الموضوع