بعد غنيمة المناصب العليا..حزب “الكتاب” يطوي صفحة تهديداته بالإنسحاب من الحكومة..

سياسة كتب في 6 سبتمبر، 2018 - 19:48 تابعوا عبر علىAabbir DMCA.com Protection Status

كمال الكبداني ـ عبّر

يبدوا ان حزب التقدم والاشتراكية يتجه نحو طي صفحة خلافه مع رئيس الحكومة، والتي تولدت عقب حذف حقيبة الماء وإدماجها بوزارة التجهيز، كما تجاهل حزب الكتاب، التهديد بالانسحاب من الحكومة ليعلن بشكل رسمي تشبثه بالمشاركة فيها.

وأعلن بلاغ صادر عن المكتب السياسي لحزب “التقدم والاشتراكية” المجتمع مساء أمس الأربعاء، أن “الحزب مطروحٌ عليه مهام للاضطلاع بدوره كاملاً في تعميق مسار الاصلاح الدمقرطة والاسهام في ما تنشده بلادنا وشعبنا من تنمية وتقدم واستقرا”.

و بدا المكتب السياسي لحزب الكتاب متشبثاً بالعودة للحديث على موضوع حذف كتابة الدولة المكلفة بالماء، التي كانت تشرف عليها شرفات أفيلال باسم حزب ‘التقدم والاشتراكية’ للضغط على رئيس الحكومة لحذف بقية كتابات الدولة.

ويرجح حسب متتبعين، أن يكون التغير المفاجئ في مواقف حزب نبيل بنعبد الله، راجع بالاساس الى الغنيمة التي تحصل عليها مؤخرا، والتي تمثلت في تنصيب مقربين من “القيادة” بمناصب عليا، تحت لافتة “عطيني نعطيك”، بعيدا كل البعد عن الكفاءة والمسؤولية..كما أن الصمت تقول مصادرنا، يرجح انه نتيجة وعود أخرى تلقاها الحزب للظفر بمناصب عليا أخرى..والقادم قد يكشف المستور.

اترك هنا تعليقك على الموضوع