وسائل إعلام أمريكا الجنوبية: مأساة مليلية مؤامراة جزائرية وأيادي الكابرانات ملطخة بدماء المهاجرين الأفارقة

تقارير كتب في 3 يوليو، 2022 - 18:42 تابعوا عبر علىAabbir DMCA.com Protection Status
أمريكا تتهم الجزائر

 

أجمعت تقارير صحفية عديدة بدول أمريكا اللاتينية على تورط النظام العسكري الجزائري في “مأساة مليلية” التي راح ضحيتها 23 مهاجرا من إفريقيا جنوب الصحراء، نتيجة الهجوم العنيف على السياج الفاصل بين الناظور والثغر المحتل.

وفي هذا السياق، اتهمت وكالة الأنباء الأرجنتينية، “التيرناتيف بريس أجينسي”، الجزائر بنسج خيوط المؤامراة من أجل الانتقام من المغرب وإبانيا، وذلك كرد على التقارب بين البلدين الجارين وتبخر آمال العسكر الجزائري في التوسع في منطقة الصحراء، بعد اعتراف حكومة مدريد بمغربيتها.

كما اتهمت وكالة الأنباء الأرجنتينية ذاتها، الجزائر بالاستخفاف بحقوق الإنسان واستغلال فقر ويأس العديد من الأفارقة لتدبير مناوراتها الماكرة، مبرزة أن نظام العسكر مصمم على تحقيق أطماعه الجيوسياسية بهدف الهيمنة على المنطقة المغربية ولن يتردد في استخدام كل الوسائل لتحقيق مبتغاه.

من جانبها، وصفت يومية “غويك” البيروفية النظام العسكري الجزائري ب”الديكتاتوري”، متهمة إياه بدورها بالضلوع في “مأساة مليلية”، معتبرة ذلك حلقة من حلقات المعاناة التي يعيشها وهدفه الوحيد هو تصدير مشاكله الخطيرة لزعزعة استقرار المنطقة والتدخل في شؤون بلدان الجوار حتى يستمر في البقاء في السلطة لنهب عائدات البترول الجزائري.

بدورها، برأت يومية “إل سييتي” الشيلية، المغرب من الاتهامات الموجهة إليه والتي تقف وراءها الأبواق الجزائرية، مبرزة أن “مأساة مليلية” تقف وراءها عصابات تهريب البشر، التي دفعت المهجرين الأفارقة لشن هجوم عنيف على السياج ومحاولة اقتحامه بالعنف، متحدية عناصر الأمن المغربية والإسبانية.

زربي مراد ـ عبّر 

اترك هنا تعليقك على الموضوع