fbpx

وزير الصحة: نسعى أن يكون المواطنون المغاربة من أوائل المستفيدين من لقاح كورونا

وزير الصحة: نسعى أن يكون المواطنون المغاربة من أوائل المستفيدين من لقاح كورونا

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

28 سبتمبر 2020 - 10:48 م

عبّر ـ مواقع

 

قال وزير الصحة، خالد أيت الطالب، إن الانفلونزا الموسمية من شأنها أن تطرح تحديات جديدة على دول العالم، موازاة مع انتشار فيروس “كورونا” المستجد، حيث تتشابه أعراض الإصابتين، مشيراً أن من الضروري توسيع عملية التلقيح ضد الإنفلونزا، التي سيتم إطلاقها بدءًا من 15 أكتوبر.

وبخصوص اللقاح ضد فيروس “كورونا”، أوضح المسؤول الحكومي، أن جميع الدول تنتظره مع تطور انتشار الفيروس عالمياً وكونه السبيل نحو العودة للحياة العادية، وأبرز أن “المغرب يبحث عن التموقع الجيد، حيث شارك في دراسة متعددة المراكز، التي تسمح بتبادل الخبرة وتوفير اللقاح خلال الوقت المناسب، ونسعى أن يكون المواطنون المغاربة من أوائل المستفيدين منه”.

وأضاف آيت الطالب، في حوار مع موقع “LES ECO” أنّ القطاع الصحي، استفاد من 2 مليار درهم وبعدها طالب بزيادة مليار درهم من صندوق مواجهة “كورونا” من أجل تتبع حاجيات وتوسيع موارد القطاع الخاصة بعلاج “كورونا”، مورداً أنّ الدّعم الأول لم يكن كافياً بالتالي تم طلب توسيعه.

وعلاقة بموضوع الانتقادات التي تطال القطاع الخاص، اعتبر أيت الطالب، أن من شأن التوجيهات الملكية بتعميم التغطية الصحية في غضون السنوات القليلة المقبلة، تجاوز هذه الإشكالات المطروحة على هذا المستوى، وتحقيق تكامل بين القطاعين العام والخاص في الاستجابة لحاجيات المواطنين في الاستفادة من تعطية صحية موحّدة.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب