وزيرة الخارجية الاسبانية تؤكد الا جدوى من الضغط على الادارة الأمريكية الجديدة للتراجع عن اعترافها بمغربية الصحراء..

وزيرة الخارجية الاسبانية تؤكد الا جدوى من الضغط على الادارة الأمريكية الجديدة للتراجع عن اعترافها بمغربية الصحراء..

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

18 ديسمبر 2020 - 3:17 م

عبّر ـ متابعة 

 

 

كشفت وزيرة الخارجية الإسبانية “أرانتشا غونزاليس لايا” عن وجود اتصالات بين بلادها وفريق الرئيس الأمريكي المنتخب حديثا “جو بايدن” ، من أجل حثه على  التراجع عن قرار اعتراف الولايات المتحدة الأمريكية بالصحراء المغربية، المتخذ من طرف الرئيس دونالد ترامب مؤخرا.

وأشارت المسؤولة الإسبانية خلال برنامج إذاعي، أنملف الصحراء من اختصاص الأمم المتحدة فقط، ولا يحق لطرف واحد أن الحسم فيه، حسب زعمها، وهو ما يفسر خوف الجارة الاسبانية من المملكة المغربية وما ستؤول اليه الاوضاع بعد التحالف المغربي ـ الأمريكي.

وسرعان ما اكدت الوزيرة الاسبانية، الا نتيجة ولا جدوى من التدخلات الاسبانية قصد ثني الادارة الامريكية على التراجع عن اعترافها، حيث قالت بالحرف:” لا توجد لحد الساعة أخبار أكيدة حول تراجع الولايات المتحدة ، عن القرار، حيث لا يزال المقترح قيد التقييم وإعادة النظر..”

هذا، و فندت المسؤولة الإسبانية الأنباء التي تفيد بتوتر العلاقات الديبلوماسية بين بلادها والمملكة المغربية ، عقب تأجيل الاجتماع الثنائي بين البلدين ، الذي كان مقررا إقامته الشهر الجاري بالرباط.

 

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب