هادشي لي بقا خاص.. جمعية “للدفاع عن حقوق الرجال ضد العنف النسوي” تدافع عن بوعشرين!

عــبّــر ــ يحيى الغليظ

 

تداول العديد من رواد مواقع التواصل الإجتماعي “فيسبوك”، صورة بشكل ساخر، لشخص يأكدوا أنه رئيس ما يسمى بــ”الجمعية المغربية للدفاع عن حقوق الرجال ضد العنف النسوي”، وهو يتضامن مع “بوعشرين”، أثناء جلسة محاكمته صباح اليوم الخميس.

 

الغريب في الأمر، هو أن الجمعية تدافع حسب إسمها، عن حقوق الرجال ضد العنف النسوي، على أساس أن “بوعشرين” ضحية العنف النسوي، وفي الحقيقة التي عبّرها عنها القضاء والتحقيقات الأمنية، هو أن بعض النساء هنّ ضحية الصحافي “بوعشرين”.

 

يبدوا، أن هذه الجميعة التي لم يسبق للرأي العام الواسع أن سمع بها أو عرف عنها أي شيئ، تسعى من هكذا تضامن أن تحصل على الشهرة ولو قليلاً على “ظهر بوعشرين”.

 

والغريب في الأمر، هو أن الجمعية لم تحضر بجميع أعضائها أو منخرطيها، بل حضر عن الجمعية الرئيس فقط، ليتأكد لنا أن الجمعية لا وجود لها أصلاً وليس لها أي تأثير على الشأن العام، وربما ليس لها أعضاء إن صحّ القول.

 

واستغرب الفيسبوكيون، من هكذا تضامن،خصوصاً أن بوعشرين متابع بتهمة الاتجار بالبشر، والتحرش الجنسي وغيرها من الإتهامات الأخرى التي من الواجب أن يتعاقب عليها قانونياً، في حين أنه هناك جمعية تدافع عنه وتتضامن معه، كما لو أنه تم اعتقاله ضلماً…  فاللهم لا تآخدنا بما فعله السفهاء منا.

 

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.