نقابات صيادلة المغرب تعلن دخولها في أشكال احتجاجية تصعيدية

عبّر ـ الرباط

أعلنت كونفدرالية نقابات صيادلة المغرب عن دخولها في أشكال احتجاجية تصعيدية “بدءا من اعتمادها لوقفات احتجاجية أمام مقر وزارة الصحة ، وصولا إلى أشكال نضالية وتظاهرات محلية و وطنية”، وذلك على اثر “الأوضاع الاقتصادية المتردية لصيادلة الصيدليات في السنوات الأخيرة”.

وأوضحت الكونفدرالية في بلاغ لها أن هذا القرار التصعيدي يأتي “بعد تريث و صبر دام طويلا من طرف المهنيين الصيادلة”، “و كذا على إثر عدم التجاوب مع الملف المطلبي للصيادلة من جهة ثانية، الداعي لإجراء إصلاحات موضوعية و عادلة لفائدة صيادلة الصيدليات ، كتدارك للإشكاليات الاقتصادية التي يعيشها القطاع في السنوات الأخيرة”.

وأكدت الكونفدرالية أن الوضعية الاقتصادية الحالية “الهشة لعدد كبير من الصيدليات بالمغرب، و التي أصبحت تعيش على عتبة الإفلاس ، لمن المؤشرات الخطيرة على طريقة و نوعية تدبير وزارة الصحة للقطاع حالا و مستقبلا ، و خير دليل على غياب المقاربة التشاركية مع المهنيين في اعتماد السياسات الدوائية الوطنية؛ مما أصبح يؤثر سلبا على استقرار الصيدليات و بالتالي على جودة الخدمات الصيدلانية المقدمة للمواطنين”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق