نزهة الصقلي: “أنا مع الحق في الحرية الجنسية والإفطار العلني في رمضان والآذان يزعجنا والمغاربة يتفقون مع أفكاري”!!

نزهة الصقلي: "أنا مع الحق في الحرية الجنسية والإفطار العلني في رمضان والآذان يزعجنا والمغاربة يتفقون مع أفكاري"!!

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

8 مارس 2021 - 9:26 م

زربي مراد – عبّر

 

بعد غياب طويل عن الساحة السياسية، اختارت العضو السابق للمكتب السياسي لحزب التقدم والاشتراكية، نزهة الصقلي، العزف على وتر استفزاز الرأي العام من خلال التطاول على الشعائر الدينية للمغاربة، في محاولة للفت الأنظار قبيل انتخابات 2021.

الصقلي وفي حوار صحفي، وعلى غرار ما فعلته خلال تسخينات انتخابات 2015، اتخذت موضوع الحريات الفردية مطية للترويج لإديولوجية منبوذة ودخيلة يرفضها المجتمع المغربي المحافظ.

و اصطفت وزيرة التضامن والأسرة السابقة إلى جانب المطالبين بمنع صوت الآذان والحق في الإفطار العلني في رمضان والحريات الجنسية، وبالمقابل شجبت تعدد الزوجات والبيئة المحافظة للمغاربة.

و شددت على أنها ضد تجريم الإفطار العلني في رمضان وطالبت برفع التجريم، مضيفة بالقول: “من يفطر في رمضان شغلو هداك، ولا حق لأحد في سؤاله عن الأسباب”.

و بخصوص الآذان، اعتبرت أن التعامل مع هذا الموضوع يتم بنوع من التقديس لكونه مرتبطا بالدين، مشيرة إلى أن الآذان يزعج بعض المواطنين والمرضى أو غيرهم.

و زعمت الصقلي أن الشعب المغربي يقبل بأفكارها، بالنظر إلى كونه شعب “منفتح ويتقبل الأفكار”، على حد قولها.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

 
مشاركة فيسبوك تويتر واتساب