نبذة عن مسار الوزير الراحل “محمد الوفا”

وفاة
نشر في 27 ديسمبر، 2020

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

27 ديسمبر 2020 - 10:32 ص

عبّــر – متابعة

 

 

توفي اليوم الأحد، الوزير الإستقلالي محمد الوفا، عن عمر يناهز 72 سنة، بعد معاناته من مضاعفات فيروس كورونا المستجد كوفيد-19، حيث كان يتلقى علاجه يمستشفى الشيخ خليفة بمدينة الدا البيضاء، قبل أن يسلم الروح لبارئها هذا الصباح.

 

وولد الراجل محمد الوفا بسيدي المختار نواحي مدينة مراكش سنة 1948، متزوج وأب لثلاثة أبناء.

 

وحصل الراحل على الاجازة في العلوم الاقتصادية بكلية الحقوق بالرباط، ثم على ديبلوم الدراسات العليا في العلوم الاقتصادية (باريس) ، ثم ديبلوم السلك الثالث بمعهد التنمية الاقتصادية بباريس.

 

وتولى الراحل الوفا أيضا منصب الكاتب العام للشبيبة الاستقلالية ما بين 1976 و1984 كما ترأس الاتحاد العام لطلبة المغرب.

 

وفي سنة 1976، شغل الراحل الوفا منصب أستاذ مساعد بكلية الحقوق بالرباط، قبل أن يترأس ما بين 1983 و1992 المجلس البلدي لمراكش، وكان عضوا في اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال منذ سنة 1982 إلى العام 2013، قبل أن ينتخب نائبا برلمانيا (1977-1997).

 

وشغل الوزير الراحل ما بين 2000 و2004 منصب سفير المغرب بالهند، قبل أن يعينه الملك سفيرا في إيران سنة 2006 ، ثم سفيرا للمملكة في البرازيل.

 

وشغل الراحل منصب وزير التربية الوطنية منذ يناير 2012 في حكومة عبد الإله بنكيران في نسختها الأولى، ثم وزيرا للحكامة بعد تعديلها أثناء خروج حزب الإستقلال من الحكومة.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب