موضة الشكايات جعلت النقابات المهنة محط سخرية على مواقع التواصل الاجتماعي

تقارير كتب في 30 أبريل، 2021 - 21:16
مفاجئ

المغاري ازهور ـ عبّر

 

يبدو أن رمضان هذه السنة سيكون شهر الشكايات، وعلى الهاكا أن تتابع وتلاحق كل شكاية على حدا، بسبب كثرتها، وكذا أن عدد من القطاعات أو المجال الوظيفي في المغرب لم يعجبهم النقد أو حسب قولهم التبخيس والاتهام الذي يطالهم من الفقرات الكوميدية التي تبثها القنوات العمومية في المملكة.

وأمام كثرة الشكايات، استغرب الكثيرون حول هذه الظاهرة والهدف منها، بل هناك من سخر من هذه الشكايات باعتبارها موضة الشكايات وانجرار بعض النقابات المهنية مع الظاهرة الحالية دون النظر في المغزى من الكبسولات الكوميدية، خصوصا أن أي فيلم تلفزي أو سينمائي أو كبسولة كوميدية استلمت أي مهنة من المهن المتعارف عليها، ليس قصد التشهير بتلك المنهة وإنما مناقشتها بشكل ساخر وهادف.

وفي هذا الصدد علق عدد من الفنانون على هذه الشكايات، من بينهم الكوميدي زهير زائر، الذي علق عبر تقنية “ستوري” على حسابه بموقع “إنستغرام”، “انا أطالب بوقف سلسلة شهيوات شميشة لما فيها من إساءة للحشزة ديالي”.

وسخر الممثل يحيى الفاندي، في منشور على صفحته بموقع “إنستغرام”، أنه قرر تأسيس جمعية تمثل المجرمين، الهدف منها الدفاع عنهم وتقديم شكايات ضد كل من أظهرهم في صورة سيئة، “تحت شعار كلنا ملائكة”.

اترك هنا تعليقك على الموضوع