من يحمي المواطنين من حملات التشهير و الابتزاز بجرسيف

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

25 يونيو 2020 - 7:10 م

عبّر من كرسيف

 

 

عرفت مدينة جرسيف بالجهة الشرقية، خلال الأسابيع القليلة الماضية، انتشار غير عادي لظاهرة التشهير و الابتزاز الإلكتروني، حيث بدأت عدد من الجرائد المحلية و المواقع الإلكترونية، ومعها عدد من صفحات وسائط التواصل الاجتماعي، في توجيه سهام التشهير الرخيص لعدد من  الشخصيات.

 

 

و تعمد هذه المنصات و المواقع، على بث فيديوهات خاصة على موقع اليوتوب، أقل ما يمكن عنها أنها تدخل في خانة التشهير التي يعاقب عليها القانون، و ذلك لما تعج به هذه المواد المنشورة من سب وقذف وتشهير، في حق عدد من الفنانين و الشخصيات الوطنية والعربية.

 

 

و يقوم القائمون على هذه المواقع و المنصات، و في إطار سعيهم لتحصيل أكبر عدد ممكن من المشاهدات، على استغلال شهرة بعض الفنانين و الأسماء المعروفة و المشهورة، و استهدافها دون مراعاة لخصوصية الأفراد مما ينعكس بالسلب على حياتهم و حياة أسرهم.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب