منتخب المغرب .. قوة ضاربة لاتقهر ولكنه يفتقر للمسة الأخيرة

الأولى كتب في 28 سبتمبر، 2022 - 14:33 تابعوا عبر على Aabbir
منتخب المغرب

تعادل منتخب المغرب مع باراجواي دون أهداف في ملعب بينيتو فياماريان بمدينة إشبيلية الإسبانية.

وأنهى المغرب التوقف الدولي دون أن يُهزَم أو تهتز شباكه، بعد فوزها في اللقاء السابق على تشيلي بهدفين دون رد.

من جانبها، كانت باراغواي قد فازت على الإمارات العربية المتحدة بهدف دون رد.

وتعد تلك المباراة هي الأولى تاريخيًا بين المنتخبين، إذ لم يلتقيا سابقًا أبدًا.

وأدار وليد الركراكي أول مباراتين له مع المغرب خلفًا لـ وحيد خليلوزيتش المقال من منصبه.

ودفع الركراكي بقوته الضاربة بقيادة حكيم زياش وأشرف حكيمي ونصير مزراوي وسفيان بوفال وأمين حاريت.

وأقحم الركراكي في الشوط الثاني بـ عبد الصمد الزلزولي ويونس بلهندة، دون أن تتغير النتيجة.

ورغم القوة الضاربة للاعبي منتخب المغرب، ألا أن كتيبة الركراكي تفتقد لراس الحربة، او بالاحرى صاحب اللمسة الأخيرة، حيث اعترف الأخير بعد مباراة البارغواي بالخلل والنقص المسجل في هجوم المنتخب المغربي.

ويستعد المغرب لمنافسات كأس العالم 2022 حيث يتواجد في المجموعة السادسة رفقة بلجيكا وكندا وكرواتيا.

كمال الكبداني ـ عبّر 

اترك هنا تعليقك على الموضوع