fbpx

مظاهرات في مدينة ألمانية عقب اغتصاب فتاة على يد مهاجرين

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

29 أكتوبر 2018 - 7:30 م

عبّــــر _ وكالات 

من المنتظر أن تشهد مدينة فرايبورغ الألمانية مظاهرات عقب تعرض فتاة (18 عاما) لاغتصاب جماعي في المدينة. ويشتبه في أن أغلب المتورطين في الجريمة من المهاجرين السوريين.

ودعا حزب “البديل من أجل ألمانيا” اليميني الشعبوي إلى التظاهر مساء الاثنين، بينما يعتزم آخرون الخروج في مظاهرات للتحذير من استغلال الجريمة.

وكانت الشرطة أعلنت يوم الجمعة الماضي أنه تم إيداع سبعة سوريين تتراوح أعمارهم بين 19 و29 عاما وألماني (25 عاما) السجن على ذمة التحقيق للاشتباه بقوة في تورطهم في جريمة الاغتصاب التي وقعت ليلة 14 أكتوبر الجاري.

وشكلت السلطات مجموعة من 13 محققا من رئاسة شرطة فرايبورغ للتحقيق في الجريمة بالتعاون مع مكتب الشرطة الجنائية المحلي في شتوتجارت. وترجح الشرطة وجود مشتبه بهم آخرين.

وبحسب بيانات الفتاة، فإنها كانت متواجدة في الملهى مع إحدى صديقاتها، وحصلت على مشروب من رجل لا تعرفه. وبحلول منتصف الليل غادرت الفتاة الملهى مع الرجل. وتدعي الفتاة أن الرجل وضع لها مادة غير معروفة في المشروب جعلتها غير قادرة على المقاومة.

ووفقا لبيانات المدعية، فإنها تعرضت للاعتداء الجنسي على يد أحد المشتبه بهم بالقرب من منطقة غابات، ثم قام الآخرون باغتصابها.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )