مصر تفتح استثنائيا معبر رفح مع قطاع غزة طوال شهر رمضان

عبّــر ـ وكالات

أعلن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي فتح معبر رفح البري استثنائيا طوال شهر رمضان بين مصر وقطاع غزة حيث سقط نحو 62 قتيلا و3 آلاف جريح على الحدود مع اسرائيل هذا الأسبوع، وهذه هي المرة الأولى منذ سنوات التي تفتح فيها مصر المعبر لمدة شهر كامل، وقال السيسي على صفحته على فيسبوك ليل الخميس الجمعة ألأن هذا القرار اتخذ “لتخفيف الاعباء” عن أهالي غزة.

وتغلق مصر المعبر وهو المنفذ الوحيد، الذي لا يمر عبر اسرائيل، لسكان القطاع والبالغ عددهم نحو مليوني نسمة، منذ عدة سنوات، وتفتحه استثنائيا للحالات الانسانية على فترات متباعدة، فيما تفرض اسرائيل حصارا خانقا منذ عشر سنوات على القطاع.

وستسمح السلطات المصرية بعد “تنسيق أمنى” مع المسؤولين الفلسطينيين في القطاع بعبور الطلاب الذين يدرسون في الخارج والمرضى وكبار السن واهالي القطاع الذين لديهم أقارب في مصر، بحسب مسؤولين في المعبر.

ويأتي قرار فتح المعبر لمدة شهر كامل قبل ساعات من قمة لمنظمة التعاون الإسلامي تستضيفها اسطنبول ويأمل الرئيس التركي رجب طيب اردوغان ان يوجه من خلالها “رسالة قوية” للعالم بانه مدافع قوي عن حقوق الفلسطينيين.

واستدعت تركيا سفيرها لدى تل ابيب للتشاور وطلبت الثلاثاء من سفير اسرائيل لديها ان يغادر مؤقتا البلاد، وردت اسرائيل بدعوة القنصل العام التركي لديها الى العودة الى بلاده.

كما يأتي القرار بعد ساعات من اجتماع وزراء الخارجية العرب الذين طالبوا ب”فتح تحقيق دولي في احداث غزة” واكدوا ان نقل السفارة الاميركية الى القدس “سابقة خطيرة تخرق الاجماع الدولي حول القدس المحتلة ووضعها القانوني والتاريخي القائم وتشكل انتهاكا فاضحا للقانون الدولي”.

وكان الرئيس المصري دعا الاربعاء اسرائيل والفلسطينيين الى الامتناع عن اتخاذ خطوات اضافية قد تؤدي الى سقوط مزيد من القتلى الفلسطينيين.

loading...
loading...
loading...

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.