مشروع شخصي بالملايير لرئيس جماعة مديونة يحرم المئات من العمال من مستحقاتهم

مجتمع كتب في 5 يوليو، 2024 - 22:30 تابعوا عبر على Aabbir
عبّــر

احتج عمال شركة ناهز عددهم الخمس مائة عامل ضد رئيس جماعة مديونة، صاحب مشروع سكني أشرفت عليه شركتهم ولم تأخذ مستحقاتها من المشروع الذي استغل فيه الرئيس نفوذه وسلطته حسب ما صرح به العمل.

وكشف العمال في تصريحات لهم للجريدة أن المشروع الشخصي لرئيس الجماعة كلف الملايير من الدرهم، وأشرفت عليه شركتهم من البداية، وهو عبارة عن عقار يضم 550 شقة سكنية تم بناؤها، وانتظرت الشركة الرئيس إلى حين بيعه للشقق واستخلاص الأموال لأخذ مستحقاتها ومستحقات عمالها غير أنهم صدموا بالرفض والتماطل.

وأوضح العمال أن الرئيس يتغل منصبه ويستقوي به ضدهم حيث ذهب لأبعد من ذلك للتخلص منهم وللتهرب من دفع المستقحات، حيث فوض لشركة أخرى العقار موضوع النزاع.

وأكد العمال أن الشقق بيعت وأن السكان يقطنون بها ويستفيدون من خدمات الماء والكهرباء، وهذه الأخيرة غير موصولة بعدادات بل بأسلاك غالبا ما يتم التزويد من الجماعة، وأنه منذ استفادة اصحاب الشقق من شققهم وهم يستهلكون الكهرباء دون أداء الفواتير والتي تبقى مقتصرة فقط على استهلاك الماء.

واستنكر العمال تسلط رئيس الجماعة وهو برلماني عن البام ورفضه أداء مستحقات المئات من العمال والاستغناء على حسابهم.

تابعنا على قناة عبّر على الواتساب من هنا
تابع عبّر على غوغل نيوز من هنا

اترك هنا تعليقك على الموضوع