مسؤول صيني: إلغاء التأشيرة بعد الزيارة الملكية كان له الأثر الكبير على المستثمرين

عبّر من البيضاء

أكد جو شينشين المسؤول الاداري لتجمع شركات ومصانع مدينة شانكسو الصينية ( نحو 10 الاف مقاولة) بالدار البيضاء، إن قرار إلغاء التأشيرة من لدن المملكة للمغربية كان له الأثر الكبير على المقاولات الصينية.

و أضاف المسؤول الصيني، في نصريج للصحافة على هامش المعرض الدولي للقماش و الألبسة بالدار البيضاء، أن القرار الذي صدر بإلغاء التأشيرة بعد الزيارة الملكية لصين، كان محفزا للمقاولات الصينية لترويج صناعتها بأفريقيا عبر بوابة المغرب.

وأكد مسؤول المجموعة التي تضم العشرات من الشركات والمصانع الخاصة  بالاثواب والالبسة وأكسسوارتها،و حجزت الجزأ الأكبر من فضاء المعرض الدولي للنسيج والالبسة والجلد المنظم هذا الأسبوع بفضاء المعارض بالدار البيضاء بمشاركة نحو 300 مقاولة صينية( أكد ) أن هذه المجموعة التي تشغل أزيد من 360 ألف أجير وتنتج أزيد من 100 ماركة معروفة عالميا خاصة من الملابس. وأوضح المتحدث في تصريح صحفي على هامش زيارة رسمية قام بها وفد إداري مسؤول من مدينة شاكنسو ( 200 كيلومتر من شنكاي) للمعرض الدولي المقام في دورته الرابعة ايام 28 – 31 مارس 2018، أن هذا التجمع المقولاتي يتوفر على ازيد من 3000 محلا تجاريا تستقبل أكثر من 200 ألف زبون وزبونة يوميا.

وأشار المتحدث، إلى أن التجمع التجاري لشناكنسو يستقبل المقاولات المغربية كما يستقبل مقاولات من تركيا و من عدة بلدان افريقية اخرى من قبيل مصر ونيجريا. مؤكدا أن إدارة التجمع تؤمن جنيع مصاريف المقاولات المغربية من تذاكر السفر الى الاقامة والتغذية وتكاليف التنقل عبر مختلف شرمات ومصانع المدينة. وعن ظروف الشحن أكد أن التجمع يتوفر على قطار يربط بين المدينة والعاصمة الاماراتية دبي خيث يتم الشحن لمختلف الوجهات العالمية. وعبر المسؤول الصيني عن تفاؤله لمستقبل الصناعات الصينية بالمملكة المغربية اعتبارا للمناخ التجاري الايجابي الذي توفره المملكة المغربية بالاضافة إلى موقعه الاستراتيجي والى السياسة التي ينهجها اتجاه باقي الدول الافريقية. من جانبه أكد عماد بنجلون المدير المنظم للمعرض الدولي للنسيج والالبسة ….. أن المقاولة الصينية تشارك بكثافة في هذا المعرض بأزيد من 300 شركة ومصنع وذلك راجع للقرار التاريخي الخاص بالغاء التأشيرة فضلا عن الظروف التي يوفرها المغرب لاستقطاب كبريات الشركات في مختلف المجالات عبر هذه المعارض التي تتحمل الجهات المنظمة كافة تكاليف العارضات والعارضين. مشيرا إلى أن السياسة الملكية في افريقيا عززت من مكانة المغرب في العالم وساهمت وستساهم باستمرار في استقطاب الاستثمارات الاجنبية لبلادنا.

loading...
loading...
loading...

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.