مسؤولون إسبان يتباكون: المغرب وجه ضربة موجعة للإقتصاد الإسباني والخسائر بملايين الأوروهات

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
مسؤولون إسبان يتباكون

تابعنا على جووجل نيوز

7 يونيو 2021 - 11:00 م

زربي مراد ـ عبّــر

 

ساعات على قرار المغرب القاضي بإقصاء الموانئ الإسبانية من عملية عبور المهاجرين المغاربة خلال صيف السنة الجارية، بدأت إسبانيا في عد خسائرها المالية الكبيرة التي ستتكبدها.

و في هذا الصدد، كشفت الأمينة العامة لحزب “فوكس” بمجلس النواب الإسباني، ماكارينا أولونا، أن “ميناء موتريل جنوب إسبانيا سيخسر لوحده 20 مليون يورو، جراء القرار المغربي باستثناء الموانئ الإسبانية من عملية العبور”.

و أضافت أولونا في تغريدة على حسابها على “التويتر” تقول:”القرار سيؤثر أيضا على موانئ الجزيرة الخضراء وطريفة وملقا وألمرية وأليكانتي وسبتة ومليلية”.

من جانبه، و في أول خروج إعلامي له عقب تالقرار المغربي المذكور، قال عمدة الجزيرة الخضراء، خوسي إغناسيو لاندالوس، أن “عدم تنظيم عملية العبور عبر إسبانيا هو بمثابة كارثة”، مؤكدا على أن الآلاف من الإسبان في المنطقة سيتأثرون بذلك.

و شدد إغناسيو لاندالوس على أن القرار لن يؤثر سلبا على الجزيرة الخضراء وطريفة فحسب، بل على مناطق واسعة من التراب الإسباني، والتي كان يستفيد سكانها من مرور مئات الآلاف من المغاربة ذهابا وإيابا.

و كان بلاغ لوزارة الخارجية المغربية أكد أمس الأحد، أن عودة المواطنين المغاربة القاطنين بالخارج، بحرا، في إطار عملية “مرحبا 2021″، ستتم انطلاقا من نفس نقاط العبور البحري التي تم العمل بها خلال السنة الماضية، ووفق الشروط الصحية المحددة.

و قررت السلطات المغربية عدم التنسيق مع السلطات الإسبانية والاقتصار فقط على موانئ كل من فرنسا وإيطاليا، كنقط انطلاق وعودة.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب