مديرة موقع إلكتروني تنصب نفسها ناطقة رسمية للحزب المغربي الحر وتحاول ثني الصحافة عن الحضور للمؤتمر الإستثنائي

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
مديرة موقع إليكتروني تنصب نفسها ناطقة رسمية للحزب المغربي الحر وتحاول ثني الصحافة عن الحضور للمؤتمر الإستثنائي

تابعنا على جووجل نيوز

21 يناير 2021 - 7:22 م

عبّر ـ الرباط

 

في واقعة غريبة، تحاول “لـ ـ الف “، مديرة موقع الحياة اليومية، المملوك للمنسق الوطني للحزب المغربي الحر في آخر ايامه على رأس الحزب، والمحامي الموقوف عن مزاولة عمله، محمد زيان، الضغط على الصحافيين وثنيهم عن الحضور لتغطية أشغال المؤتمر الإستثنائي، الذي أعلنت عنه الحركة التصحيحية.

وفور مشاركة دعوة الحضور للمؤتمر المذكزر، داخل مجموعة إعلامية على موقع التراسل الفوري واتساب، سارعت “المديرة في ظروف غامضة”، إلى محاولة التحايل على الصحفيين والإعلاميين وتغليطهم، حيث قالت ” هذه الأفيش لا تهم الحزب المغرب الحري، أي وثيقة تعني الحزب ستصدر عني شخصيا”!!.

وحاولت المعنية تنصيب نفسها ناطقة رسمية بالحزب، خدمة لولي نعمتها محمد زيان، في محاولة منها لدفع الصحافة للغياب عن المؤتمر الإستثنائي الذي من المنتظر أن يتم خلاله طرد زيان رسميا من الحزب، وتنحيته من الرئاسة التي شغلها لما يقرب عقدين من الزمن دون تحقيق أي شي الحزب، اللهم حشره في صرعاته الشخصية والمهنية، ومحاولة تصفية حساباته مع مؤسسات الدولة.

 

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب