مدرسة فرنسية تمنع طفلة مغربية من التعليم بسبب الحجاب بالقنيطرة..

مدرسة فرنسية تمنع طفلة مغربية من التعليم بسبب الحجاب بالقنيطرة..

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

-

زربي مراد ـ عبّر

 

رفضت مؤسسة تعليمية فرنسية بمدينة القنيطرة، السماح لتلميذة في السلك الإعدادي، بولوج الأقسام الدراسية، وذلك بعد ارتدائها للحجاب، متذرعة بكون ذلك يخالف القوانين الداخلية للمؤسسة.

وشددت إدارة المؤسسة على أنه يمنع منعا كليا ارتداء غطاء الرأس لكل من التلميذ أو التلميذة داخل المدرسة، رافضة التراجع عن قرارها.

وكشفت مصادر متطابقة، أن أسرة التلميذة التي تتابع دراستها بالمدرسة الإعدادية الكاثوليكية “دون بوسكو”، قررت رفع دعوى قضائية ضد إدارة هذه المؤسسة بسبب منع ابنتها من مواصلة دراستها بالأولى إعدادي لارتدائها الحجاب.
واعتبرت أسرة التلميذة ما حدث مساسا خطيرا بحرية العقيدة لابنته، وتدخلا سافرا من قبل هذه المؤسسة في حرية ممارسة التلاميذ لشؤونهم الدينية.

ونقلت ذات المصادر عن التلميذة قولها: “إذا كانت مدرسة دون بوسكو تلقننا كيفية احترام حرية وحقوق الآخرين، فكيف تمنعني من حريتي في ارتداء اللباس الذي أريد؟”.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 57 )

التعليقات مغلقة.