fbpx

محند العنصر يقصف حليفه العدالة والتنمية

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

26 أغسطس 2020 - 4:15 م

مصطفى طه ـ عبّـر

 

كشف الأمين العام لحزب الحركة الشعبية محند العنصر، في إحدى حواراته الصحفية الأخيرة، أن حليفه حزب العدالة والتنمية، ينهج سياسة ليبرالية داخل الحكومة، وذلك من خلال ممارسته، سواء فيما يتعلق ببرامجه أو عمله الحكومي، وكذلك من خلال طريقة تدبيره للشأن العام الوطني.

 

 

وقال الأمين العام المذكور: “هناك الاشتراكي الذي يطالب بتأميم الاقتصاد، والليبرالي الذي يطالب بتحرير الاقتصاد، الآن الكل ينتهج سياسة وسطية ليبرالية لينة، من هذا المنطق، نحن في تحالف مع الاشتراكيين والإسلاميين داخل الحكومة، ليس هناك فرق بين ما يدافعون عنه وما ندافع عنه نحن”، متسائلا:”هل تتصور أن يكون الحزب الشيوعي سابقا مع الإسلامي ومع الليبرالي في نفس الحكومة”.

 

 

وأضاف المتحدث: “اليوم أصبحت المسألة تتعلق بالبرامج وطريقة التدبير، أكثر من المرجعيات والأيديولوجية، ولكن نحن بالفعل أقرب إلى الأحزاب الليبرالية، أو التي تدعي على الأقل أنها ليبرالية، أما من خلا انتمائها إلى المجموعة الليبرالية، أو من خلال ممارستها وتصرفاتها، مثلا هناك أحزاب لا تنتمي إلى الأممية الليبرالية، ولكن تمارسها في الواقع” يقصد بها حزب البيجيدي.

 

 

وأكد العنصر ذلك قائلا: “بالفعل حتى حزب العدالة والتنمية، هو حزب ليبرالي وتؤكد ذلك، ممارسته سواء من خلال برامجه، أو من خلال العمل الحكومي، ومن خلال تدبيره للشأن العام، وهذا هو الأساس”.

 

 

حري بالذكر، أن الحركة الشعبية المشارك في حكومة سعد الدين العثماني، أحال مذكرة مفصلة خلال الأشهر القليلة الماضية على هذا الأخير، تتضمن تصوره لتدبير مرحلة ما بعد الحجر الصحي، ومعالجة التداعيات الناجمة عن جائحة كورونا المستجد “كوفيد-19″، في الحقل الاقتصادي والاجتماعي والمجالي والقطاعي.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب