محاكمة مقتحم شقة ومغتصب صاحبتها بعدما ادين ابتدائيا بـ 15 سنة..

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
هذه هي نهاية مغتصب سيدة بشاطئ الجديدة

تابعنا على جووجل نيوز

18 أبريل 2021 - 9:26 م

عبّر ـ الصباح

 

تنظر الغرفة الجنائية الاستئنافية التابعة لمحكمة الاستئناف بالجديدة، منتصف الشهر المقبل في ملف جنائي يتابع فيه متشرد من أجل جناية الهجوم على مسكن الغير ومحاولة الاغتصاب تحت التهديد بواسطة السلاح الأبيض والسرقة الموصوفة واستهلاك المخدرات. وكانت الغرفة الابتدائية أدانته ب15 سنة سجنا نافذا.

وأوقفت الضابطة القضائية لدى المصلحة الإقليمية للشرطة القضائية، المتهم في حالة سكر بين، بناء على توصلها بشكاية من امرأة أكدت فيها أنها لما أوقفت سيارتها في حدود الساعة الرابعة صباحا قرب العمارة التي تقطن بها، وتوجهت نحو أدراجها، أحست بتتبع خطواتها من قبل المتهم ولما أسرعت الخطى وجدته وراءها وأثناء فتحها لباب شقتها، ارتمى على محفظتها وحاول خطفها لكنها حالت دون ذلك.
وأضافت أنها تمكنت من فتح الباب وولجت الشقة نفسها، وتمكن هو الآخر من الولوج وأغلق الباب وراءه وطلب منها تمكينه من محفظتها، لكنها رفضت طلبه.

وتوجه إلى المطبخ وحمل سكينا صغيرا واقترب منها وطلب منها ممارسة الجنس معه. وواجهته بالرفض، لكنه ربط مغادرة المنزل بتمكينه من نفسها واستولى على مبلغ 100 درهم من أحد الأدراج. وفتحت هاتفها الذي رن، وسمع صديقها الحوار الذي دار بينهما حول مراودتها عن نفسها، فالتحق بهما ودق باب الشقة. ولما فتحه المتهم فوجئ به يمسك به، فبدأ يستعطفه من أجل إخلاء سبيله وحاول السقوط من نافذة الشقة. وبعد مرور بعض الدقائق وانشغال صديق المشتكية بمهاتفة الشرطة تمكن المتهم من الفرار.

وصرح المتهم أن والده طرده من المنزل بعدما أصبح مدمنا على استهلاك المخدرات واستنشاق مادة الدوليو وأصبح يتخذ من الشارع ملاذا له. واستهلك كمية من الخمر الأحمر وتناول بعض الأقراص المهلوسة ودخن سيجارة محشوة بالمخدرات وخرج من مخبئه للبحث عن المال لشراء ما يسد رمقه. ولاحظ المشتكية تترجل من سيارتها وقرر تعريضها للسرقة.

وتبعها إلى أن فتحت باب شقتها وتمكن من دخولها وأعجب بها وقرر مضاجعتها. وهددها بواسطة سكين استولى عليها من المطبخ. وظل يهددها إلى أن سمع دقات سريعة على الباب، ولما فتحه فوجئ برجل يلقي القبض عليه ويمنعه من مغادرة الشقة.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب