الإعلانات

مجلس الوزراء السعودي يفاجئ العالم بهذا القرار على خلفية مقتل خاشقجي ..!!

عبّر ـ وكالات

جدد مجلس الوزراء السعودي، اليوم الثلاثاء 23 أكتوبر، التأكيد على محاسبة المسؤولين في قضية مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي “أيا من كانوا”.
وأكد المجلس، خلال اجتماع عقد في الرياض برئاسة العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، “عزم المملكة محاسبة المقصر كائنا من كان وألا تقف الإجراءات المتخذه في هذا الشأن عند متابعة المسؤولين المباشرين، بل لتشمل قرارات تصحيحية أخرى” في هذه القضية.
وشدد المجلس على أن “السعودية تأسست على نهج مستمد من الشريعة الإسلامية السمحة، ترتكز أحكامه على إحقاق الحق وإرساء دعائم وقيم العدالة ومعاييرها، وترسيخ أسسها”.
وأشاد المجلس بتوجيه العاهل السعودي بتشكيل لجنة وزارية برئاسة ولي العهد الأمير محمد بن سلمان لإعادة هيكلة رئاسة الاستخبارات العامة وتحديث نظامها ولوائحها وتحديد صلاحياتها بشكل دقيق، بما يكفل حسن سير العمل وتحديد المسؤوليات.
وكان النائب العام السعودي قد أشار إلى أن التحقيقات في قضية مقتل خاشقجي “مستمرة مع الموقوفين على ذمة التحقيق والبالغ عددهم حتى الآن 18 شخصا جميعهم من الجنسية السعودية، تمهيدا للوصول إلى كافة الحقائق وإعلانها، ومحاسبة جميع المتورطين في هذه القضية وتقديمهم للعدالة”.
ويذكر أن جمال خاشقجي كان قد اختفى في 2 أكتوبر الجاري، عقب دخوله قنصلية بلاده في إسطنبول، لإجراء معاملة إدارية.
الإعلانات
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق