لفظت أنفاسها على محطة قطار.. وطفلها يحاول إنقاذها

لفظت أنفاسها على محطة قطار

تابعنا على جووجل نيوز تابعنا على

29 مايو 2020 - 5:11 م

 

عبّر ـ وكالات

 

 

انتشر مقطع فيديو مؤثر على وسائل التواصل الاجتماعي، والذي يوثق لحظة محاولة طفل صغير إيقاظ والدته التي فارقت الحياة في إحدى محطات القطار بالهند.

 

 

وكانت الأم قد لفظت أنفاسها الأخيرة، إثر إصابتها بفيروس كورونا المستجد، حيث كانت تعاني من الجفاف والجوع والحرارة المرتفعة.

 

 

وبحسب الفيديو يظهر الطفل كأنه تائه، لا يعي ما حلَّ بوالدته، حيث حاول جاهدا أن تبادله الحديث، وذلك بمحاولة نزع غطاء ألقوه عليها بانتظار قدوم سيارة إسعاف لنقل جثمانها.
وكانت الحرارة داخل القطار قد وصلت لـ 50 درجة مئوية، وهو ما ساعد على انهيار المريضة، والتي فارقت الحياة على محطة القطار.

 

 

 

 

شهادة مؤثرة في حق عبد الرحمان اليوسفي من قبل أرملة وممرضة مقربة إليه

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب