“لعبة الحبار” تفاجئ الكوريين بنتائجها غير المتوقعة..

ثقافة و فن كتب في 11 أكتوبر، 2021 - 18:49
لعبة الحبار

عبّر ـ متابعة

 

“لعبة الحبار” تفاجئ الكوريين بنتائجها غير المتوقعة..

أدى النجاح الكبير لمسلسل “سكويد غايم” أو “لعبة الحبار” الكوري الجنوبي على منصة نتفليكس، إلى نتيجة غير متوقعة، كشفت عن القوة الناعمة للثقافة؛ فقد شهدت منصة لتعلم اللغات، إقبالًا كبيرًا على تعلم اللغة الكورية؛ حيث وصل عدد مَن يتعلمونها إلى قرابة 8 ملايين مستخدم.

لعبة الحبار الكورية

ووفق تطبيق لتعليم اللغات “دولينغو”؛ فإن الاهتمام بتعلم اللغة الكورية زاد مع نجاح مسلسل “لعبة الحبار“؛ مما يؤكد الهوس العالمي المتزايد بالثقافة الكورية الجنوبية.

وأضاف تطبيق دولينغو، أن المسلسل التشويقي “سكويد غايم”، المؤلف من 9 حلقات حول متسابقين يعانون من ضائقة مالية يتنافسون حتى الموت في محاولة للفوز بمبلغ 45.6 مليار وون، أو ما يعادل 38.31 مليون دولار؛ حفّز المبتدئين ومن يدرسون بالفعل اللغة الكورية على تحسين مهاراتهم، بحسب ما ذكرته وكالة “رويترز”.

الحبار

 

وسجل تطبيق “دولينغو” زيادة كبيرة جدًّا وصلت إلى 76% في عدد المستخدمين الجدد الذين اشتركوا لتعلم اللغة الكورية في بريطانيا، و40% في الولايات المتحدة؛ وذلك خلال الأسبوعين التاليين لعرض المسلسل لأول مرة على خدمة البث التلفزيوني المشهورة.

ووفقًا للمؤسسة الكورية للتبادل الثقافي الدولي، يبلغ عدد المتحدثين باللغة الكورية في جميع أنحاء العالم حوالى 77 مليونًا.

وذكر تطبيق “دولينغو” أن لديه أكثر من 7.9 ملايين مستخدم نشط يتعلمون اللغة الكورية، وهي ثاني أسرع لغاته نموًّا بعد اللغة الهندية.

 

كوريا لعبة الحبار

انتقادات لاذعة

وتعرض المسلسل لانتقادات لاذعة من قِبَل معلمي المدارس الذين رأوا في العمل تشجيعًا للأطفال على خوض تحديات خطيرة.

وحسب صحيفة “الإندبندنت” البريطانية، أصدرت مدرسة “جون برامستون” الابتدائية في شرق لندن، رسالة إلى أولياء الأمور تشرح فيها مخاوفها من أن الأطفال الذين شاهدوا المسلسل يتظاهرون بإطلاق النار على بعضهم كوسيلة لإعادة تمثيل المسلسل، وقد جاء في الرسالة: “الأطفال الذين يشاهدون المسلسل يتعرضون لمشاهد العنف، وللأسف فإن الأطفال يمارسون هذه السلوكيات، التي لن يتم التسامح معها، لأنها تسبب الصراع داخل مجموعات الأصدقاء”.

اترك هنا تعليقك على الموضوع