“كومندو” أمني لنقل الـ 28 معتقلا متابعين على خلفية جريمة مقهى “لاكريم”

عبّــر ـ متابعة

باشرت محكمة الاستئناف بمراكش طيلة يوم الخميس الماضي التحقيق التفصيلي مع المعتقلين 28 على خلفية الهجوم المسلح على مقهى “لاكريم” شهر نونبر الماضي، والذي خلف مقتل طبيب شاب وإصابة اثنين آخرين.

وشهد محيط المحكمة استنفارا أمنيا إذ رافق “كومندو” أمني المعتقلين من سجن لوداية ضواحي مراكش إلى مقر محكمة الإستئناف بالمدينة، حيث استغرق التحقيق مع الموقوفين حوالي 8 ساعات، وتحديدا من الساعة العاشرة صباحا إلى حدود الساعة السادسة مساء اليوم نفسه.

وكشف التحقيق مع بعض الموقوفين أن دافع ارتكاب الجرامة كان انتقامي من بعض بين أفراد شبكات دولية تنشط في مجال المخدرات على الصعيد الدولي وغسيل الأموال، حسب “الأخبار”.

ويذكر أن جريمة مقهى لاكريم هزت الرأي المغربي والدولي وكشفت عن تورط اشخاص يحملون الجنسية الهولاندية، وينتمون إلى شبكات دولية للاتجار في المخدرات وتبييض الأموال والابتزاز في عدد من الدول الأوروبية والمغرب.

loading...
loading...
loading...

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.