كندا..مصرع 4 أشخاص من عائلة مسلمة في عملية دهس والرئيس يعلن تضامنه

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب

تابعنا على جووجل نيوز

8 يونيو 2021 - 3:45 م

عبّر-الأناضول 

 

أعرب رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو، الثلاثاء، عن تضامنه مع المسلمين القاطنين في بلاده، إثر عملية الدهس المتعمدة التي أودت بحياة 4 أفراد من عائلة مسلمة وإصابة طفل.

 

وعلق ترودو على تويتر عن الحدث: “نحن هنا من أجل أحباء أولئك الذين أرهبتهم جريمة الكراهية هذه، نحن هنا من أجل ذلك الصبي الذي أصيب خلال هذه العملية المروعة”، مخاطبا المسلمين في بلاده قائلًا: “قلوبنا معكم وستكونون في عقولنا، الجالية المسلمة في لندن والمسلمون في جميع أنحاء البلاد يعرفون أننا معهم، فلا مكان للإسلاموفوبيا في مجتمعنا”.

 

و كانت الشرطة الكندية، قد أعلنت أمس الإثنين، مقتل 4 أفراد من عائلة مسلمة، امرأة (74 عاما) ورجل (46 عاما) وامرأة (44 عاما)، بالإضافة إلى فتاة (15 عاما)، بينما نجا فرد واحد من العائلة هو صبي (9 سنوات)، أصيب بجروح خطيرة.

 

وقالت الشرطة إنها وجهت اتهاما لشاب يبلغ من العمر 20 عاما ألقت القبض عليه قرب موقع الحادث الذي وقع أمس الأحد.

 

وطالب المجلس الوطني لمسلمي كندا باتخاذ إجراء بشأن “هجوم إرهابي على الأراضي الكندية” واصفة الحادثة بأنها “هجوم مروع”.

 

وقال بول وايت رئيس المباحث في مدينة لندن بتورونتو: “كانت جري مخططا لها مسبقا ومتعمدة، لذا وجهت اتهامات قتل من الدرجة الأولى لمنفذ الهجوم ناثانيال فيلتمان”.

 

بدوره، صرح مصطفى فاروق، الرئيس التنفيذي للمجلس الوطني لمسلمي كندا : هذا هجوم إرهابي على الأراضي الكندية، ويجب التعامل معه على هذا الأساس.

 

وتابع: “ندعو الحكومة إلى مقاضاة المهاجم إلى أقصى حد يسمح به القانون، بما في ذلك النظر في تهم الإرهاب. بات عنف الإسلاموفوبيا أمرا مألوفا للغاية لمسلمي كندا”.

اترك هنا تعليقك على الموضوع

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب