كاتبات دولة في حكومة العثماني منعن من حضور اجتماع ترأسه الملك بمراكش

عبّـــر _ متابعة 

أفادت مصادر إعلامية أن كلا من جميلة المصلي، كاتبة الدولة لدى وزارة السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي المكلفة بالصناعة التقليدية ولمياء بوطالب، كاتبة الدولة لدى نفس الوزارة، المكلفة بالسياحة قد منعتا من حضور الاجتماع الذي ترأسه الملك محمد السادس الأسبوع المنصرم.

وأوضح الموقع الزميل “برلمان.كوم” الذي أورد الخبر، أن المصلي وبوطالب منعتا من دخول القاعة التي ترأس فيها الملك الاجتماع المذكور، مشيرا إلى أن كاتبتي الدولة كانتا تنويان الإنابة عن الوزير محمد ساجد الذي تعذر عليه حضور الاجتماع الذي أقيم بمراكش.

ويذكر أن النقاش اليوم في المشهد السياسي يطرح أكثر من علامات استفهام حول مهام ومسؤوليات كتاب وكاتبات الدولة، بحيث لا إنجازات لهم تذكر سوى تمتعهم بامتيازات الوزير وتعويضات بالملايين مقابل صفة موظف شبح أو كاتب دولة بدون مسؤوليات.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق